أخبارألبوماتأمومة وطفولةالنص الخشنفرسان الإرادةمجتمع

مفاجآت خطيرة في واقعة قيام ميكانيكي بتعرية طفلته وحرقها بالدقهلية

مفاجآت جديدة فجرها صبرى عثمان، مدير عام خط نجدة الطفل بالمجلس القومى للأمومة والطفولة، حول تعذيب طفلة رضيعة على يد والدها بمحافظة الدقهلية، وما فعله المجلس تجاه الواقعة حتى الآن.

وقال صبرى عثمان: إن مجلس الطفولة والأمومة رصد الفيديو منذ الأمس يظهر فيه شخص يعذب الطفلة على الأرض مجردة من ملابسها.

 

وأشار إلى أنه تم التواصل مع الأم، ووجد أنها متزوجة من زوج يدعى رمضان المنشاوى 34 سنة ويعمل ميكانيكى، ومتزوجة من حوالي عامين، وبنيها وبين زوجها خلافات، والطفلة مواليد مارس 2019.

وتابع أن الزوجة ذكرت أنها تركت منزل الزوجية بسبب الخلافات وأقامت مع والدها، وحينما ذهب الزوج لوالدها لأخذها معه بالقوة رفضت وتعدى عليها بالضرب، مضيفة أن: الزوج ذهب لمنزل والد زوجته مرة أخرى بالأمس وخطف الطفلة منها، وحدث ما حدث بالشارع.

 

وذكر مدير خط نجدة الطفل أن الأب بعدما خطف الطفلة قام بتجريدها من ملابسها بهذا الشكل فى الشارع أمام المارة.

وأوضح أن المكتب أبلغ النائب العام، والنيابة تباشر التحقيق فى الواقعة الآن، مشدداً على أن المجلس سيبحث كيفية دعم الأم فى الفترة المقبلة.

وكشف صبرى عثمان، العقوبة الواقعة على الأب، حيث قال أن الأب ليس معفى من العقوبة حيث إنه عرض ابنته للخطر، كما أنها جريمة هتك عرض مكتمل الأركان حيث أنه نزع عنها ملابسها وتركها عارية.

 

وأضاف أن هذه الجريمة جريمة هتك العرض منصوص عليها فى المادة 267 من قانون العقوبات، متابعاً: رداً على ما قيل على أن ما حدث بين أب وابنته فإن العقوبة مضاعفة وستصل إلى السجن المشدد مدة لا تقل عن 7 سنوات.

وحول إذا أثبتت التحاليل تعاطيه للمخدرات قال: الحالة الوحيدة التى سيعفى فيها من العقوبة إذا كان واقعاً تحت تأثير المخدر دون تدخل منه.

فى سياق متصل قال: الطفلة حالتها صعبة حالياً بسبب ما حدث وبنحاول نقدم الدعم النفسى للطفلة وأمها حالياً، ونعدى مرحلة العنف إللى بتحس بيه.

وحول ما إذا تصالح الأب مع الأم هل ترفع عنه العقوبة قال: لا يجوز للأسرة التنازل عن ما حدث فى شأن الطفلة ونحن قدمنا وأوصينا بما حدث فى شأن الطفلة، كذلك هتك العرض الذى حدث على الملأ لا تنازل فيه.

وسادت حالة من الغضب الشديد بين رواد سوشيال ميديا بعد تداول مقطع فيديو يظهر الأب، وهو يحاول الاعتداء على طفلته وحرقها بعد أن جردها من ملابسها.

وقال مصدر أمني، إن أجهزة الأمن رصدت مقطع فيديو متداول على منصة التواصل الاجتماعي فيسبوك، يظهر شابا يحاول إشعال النيران في طفلة بعد أن بدأ في تجريدها من ملابسها وسط الشارع في محافظة الدقهلية، بينما تقف زوجته بجانبه وهي تصرخ وتستغيث بالمارة لإنقاذها من الموت المحقق.

وظهر في مقطع الفيديو الأب وهو يتشاجر مع الجيران الذين يحاولون منعه من تعرية ابنته، إلا أن الجيران تجمعوا عليه، وأنقذوا الطفلة منه وسط صراخ وصحيات المارة والنساء من شرفات المنازل، وسباب متبادل بين الطرفين.