أخبارالنص الخشنبيزنسمجتمعهي وهو

وزير القوى العاملة: انخفاض نسب بطالة المرأة من ٢٧.٧% إلى ١٦.٨%

قال محمد سعفان، وزير القوى العاملة: إن الوزارة الفترة المقبلة ستبدأ في الدخول إلى الجامعات لإنشاء وحدات ريادة الأعمال بالمرأة المصرية سواء من الأصحاء وذوي الهمم، مشيرا إلى أن المرأة رمز التحدي والصمود والوطنية، مشيرا إلى أن القيادة السياسية برئاسة عبدالفتاح السيسي، تولي اهتمام بالمرأة المصرية كونها حجز الزاوية في استراتيجية الدولة للتنمية المستدامة ٢٠٣٠.

وأضاف سعفان خلال القاء كلمته باحتفالية جامعة عين شمس: «المرأة المصرية في عصرها الذهبي»، بحضور الدكتور محمود المتيني، رئيس جامعة عين شمس، أن الفترة المقبلة سيكون هناك اتجاه لإبراز فكرة دعم المرأة ووقوف الرجل بجانبها، وأن تكون هناك وحدة مماثلة لوحدة مناهضة العنف بوحدة دعم المرأة، موضحا أن المرأة الفترة الماضية انخرطت في العديد من قطاعات المجتمع.

 

بشأن البطالة ونسبها في مصر، أوضح وزير القوى العاملة أن نسب البطالة في مصر كانت في عام ٢٠١٩ حوالي ٤.٢ %، وفي عام ٢٠٢٠ ارتفعت ل ٩.٢ %، نهاية ٢٠٢٠ انخفضت إلى ٧٠٢ %، لافتا إلى أن ذروة الانخفاض للبطالة كانت في فئة المرأة وعملها، حيث انخفضت نسب البطالة في المرأة من ٢٧.٧ % إلى ١٦.٨ %، مشيرًا إلى أن سبب الانخفاض لنسبة العمالة من المرأة للعديد من الأسباب جاري دراستها.

 

وأكد أن المرأة أصبح لديها القدرة على مواجهة الشائعات ومحاربة أي قضايا فكرية، وكونها ركيزة أساسية في نهضة أي شيء، فهي بروحها تستطيع من خلال الإدارة والفن اخداث التقدم والرقي، لما تمتلكه من إمكانيات وعلوم وفكر وثقافة وتحمل وصبر.