أخبارالنص الخشنسياحة وسفرشرق وغربفن وثقافةلايف ستايلمجتمع

“عدالة ومساندة” يدعو لإعلان 3 أبريل من كل عام مناسبة قومية ووطنية

موكب نقل الموميات الملكية دلالة على عظمة المصريين وحضارتهم

حيا مجلس أمناء مؤسسة عدالة ومساندة برئاسة الدكتورة هالة عثمان، المشهد العظيم والمبهر والرائع أمس، في موكب نقل الموميات الملكية من المتحف المصري بميدان التحرير إلى متحف الحضارة الجديد بالفسطاط في حضور واستقبال الرئبس عبد الفتاح السيسي لملوك وملكات مصر من الأسر المختلفة.

 

وقال مجلس الأمناء: إن ما نقلته كل وكالات الأنباء العالمية وتابعه كل شعوب العالم يؤكد أن مصر شهدت حدثا استثنائيا بكل ما تحمله الكلمة من معانٍ.

من جانبها، قدمت المستشارة هالة عثمان، أستاذ القانون الجنائي، رئيس مجلس أمناء مؤسسة عدالة ومساندة، التحية للشعب المصري العظيم القادر على تغيير التاريخ وصنع المعجزات، بل وإداراك قيمة بلده وعظمتها ومكانتها.

 

وقدمت التهنئة للرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، على عظمة الحدث العالمي والتاريخي، والذي تابعه الرئيس لحظة بلحظة من وقت الفكرة وحتى ما شهدناه أمس من تنفيذ حقيقي على أرض الواقع.

وأشارت رئيس مجلس أمناء مؤسسة عدالة ومساندة إلى أن مشهد الأمس دلالة واضحة على عظمة المصريين القدماء والعصر الحديث، وأن الإخراج المبهر في الاحتفال بنقل الموميات الملكية لهو دلالة واضحة على الدور الريادي لمصر في مختلف المجالات، خاصة وأن الحدث كانت بمثابة شحن الطاقة الإيجابية لقلوب وعقول كل المصريين، وله أثر ودلالة قوية على المشهد القادم، خاصة أن ما شهدته مصر أمس يعد حدثا تاريخيا غير مسبوق ؛ رسخ لقيمة ومكانة مصر كمهد للحضارات والثقافات.

وطالبت بأن يكون يوم 3 أبريل من كل عام مناسبة قومية ووطنية لكل المصريين، يتذكرون فيها عظمة هذا الحدث التاريخي، وأن يكون هناك احتفالات في كل ميادين مصر الرئيسية في هذا التوقيت من كل عام؛ للدلالة على العظمة وتذكير العالم بكل جديد في الحضارة المصرية ؛ وأن يكون هذا اليوم هو اليوم الرسمي سنويا للافتتاحات المتعلقة بالحضارة والتراث والثقافة في مصر.

جدير بالذكر أن مؤسسة عدالة ومساندة واحدة من منظمات المجتمع المدني المعنية بالشأن العام ومشهرة برقم 10452 / 2017، ويضم الجهاز التننفيذي للمؤسسة عدد من الشخصيات العامة والمجتمعية في مختلف التخصصات منها: الفن والرياضة والتنمية والإعلام والسياحة والاقتصاد ومجموعة من الشخصيات المحبة لاسم مصر، ويترأس مجلس أمناء المؤسسة الدكتورة هالة عثمان، أستاذ القانون، والمدير التنفيذي للمؤسسة الإعلامية والروائية بسنت عثمان، ويشغل موقع المستشار الإعلامي للمؤسسة الكاتب الصحفي والإعلامي حسام الدين الأمير، وترفع المؤسسة شعار “عندما يكون المجتمع المدني شريكا في عملية التنمية”.